التخطي إلى المحتوى
رسائل عادل إمام في عيد ميلاده الثمانين

عادل إمامبمناسبة الاحتفال بعيد ميلاد الفنان الكبير عادل إمام الثمانين، أجرى الإعلامي وائل الإبراشي اتصالا هاتفيا بالفنان عادل إمام، في برنامج “التاسعة” على القناة الأولى المصرية.

وأكد عادل إمام على سعادته الغامرة بالاحتفاء الخاص بذكرى عيد ميلاده هذا العام، وعبر عن امتنانه لجمهوره ولكل ما هو جميل في بلدنا.

وضحك عادل إمام عندما سأله الإبراشي عن أحواله وسط أزمة كورونا، وأجاب بالإيجاب عندما سئل عن تطبيقه العزل المنزلي، والإجراءات الأخرى المتعلقة.

وعن قيمة الفن في حياتنا، قال عادل إمام إن في حياتنا موروثات عظيمة من الفن والأدب، وليس أدل على اهتمامنا القديم بالثقافة من تمثال الكاتب المصري الجالس القرفصاء.
كما أكد عادل إمام أنه لا يمكن أن ينسى رحلته إلى أسيوط لعرض مسرحيته، عندما كان الإرهاب يقتل في الشوارع، وقال إنه لم يخف حينها، لأنه كان دائما مع الحق ومع بلده، ولا يمكن أن يكون مع الحق ومع بلده ويخاف.

وعن مسلسله الجديد في الموسم الرمضاني 2020، “فلانتينو”، قال عادل إمام إن من يسأل عنه هو الجمهور، لأن شهادته بحقه مجروحة، لكنه يراه مسلسلا جيدا.

وضحك عادل إمام وأضحك الإبراشي عندما رسم صورة متخيلة لاحتفاله بعيد ميلاده، مع الالتزام بالتباعد الاجتماعي ووضع الكمامات، كما لو كانوا في حديقة الحيوان، على حد وصفه، موضحا أن أحفاده وأولاده وأصحابه وأصدقاءه المقربين يحتفلون بعيد ميلاده، والأجواء أجواء تقارب وبهجة.

وعن إمكانية مواجهة الأزمات بالضحك، قال عادل إمام إن المصري في أي بلد عربي تطلب منه نكتة، وكأن النكتة والابتسامة والسخرية مرتبطة بمصر، ونحن صناع البهجة والسعادة والتفاؤل دائما.

المصدر: موقع في الفن

التعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: