التخطي إلى المحتوى
السياحة في الريف السويسري
السياحة في الريف السويسري

تشمل السياحة في الريف السويسري زيارة أجمل ثلاث قرى، هذه الأخيرة جديرة بالاستكشاف، وبعضها بعيدٌ عن أعين الزائرين.

جيملوالد

السياحة في الريف السويسري
جيملوالد، هي قرية جبليََّّة تقع في منطقة مرتفعات بيرنيز في سويسرا

جيملوالد هي قرية جبليَّة تقع في منطقة مرتفعات بيرنيز في سويسرا، على الجانب الغربي من وادي ويس لوتشين، مُباشرةً فوق ستيتشلبرغ. المكان مثالي لعشَّاق جبال الألب، لكونه يوفِّر إطلالات لافتة على المنحدرات المهيبة، والجبال المُلوّنة، والقمم المثيرة للإعجاب. بصرف النظر عن المناطق المُحيطة الخلَّابة ، ينجذب المسافرون إلى الأجواء الهادئة والمريحة.
يمكن استكشاف جيملوالد في 30 دقيقة، علمًا أنّ نحو 130 نسمة تسكنها، وأن المهن الرئيسة للسكَّان هي الزراعة والسياحة. تشمل التفاصيل المُثيرة للاهتمام حول المكان، هو أنَّه حُفظ من التطوير كمنتجع للتزلُّج من خلال إعلانه منطقة جليديَّة، ما سمح للقرية بأن تُحافظ على تقاليدها وهندسة معظم المنازل، على الرغم من التحويلات والتجديدات التي حدثت على مرِّ السنوات.

زيرمات

السياحة في الريف السويسري
إطلالة على زيرمات

في وادٍ أخضر محصور بين سفوح الجبال شديدة الانحدار، تعدُّ عاصمة التسلُّق والرياضات الشتويَّة في منطقة فاليه واحدة من أكبر المنتجعات الدوليَّة في سويسرا. يسيطر جبل زيرمات على جبل ماترهورن الضخم والمنحني، ممَّا يجعل أيَّة زاوية تقريبًا بمثابة صورة على بطاقة بريدية.
لا يمكن القيادة إلى زيرمات؛ النقطة الأكثر قربًا عبارة عن موقف كبير للسيَّارات يبعد حوالي خمسة كيلومترات من القرية، وهناك تنقل السيارات الكهربائية الزائرين. أمَّا القطارات الآتية من بريغ فتنقل المسافرين حتَّى مشارف القرية. من هناك، ثمَّة سكة حديد مُعلَّقة ترفع الزائرين إلى سلسلة لا حصر لها من مناظر جبال الألب البانورامية، وكذلك مسارات التزلج والمشي لمسافات طويلة.
تشتهر القرية بمسارات التزلج الطويلة، مع التضاريس المُناسبة لجميع مستويات المهارة، كما توفِّر إمكانيَّة ممارسة الرياضات في الهواء الطلق في فصول أخرى. وفي هذا الإطار، هناك ممرّ جبلي لراكبي الدراجات من Winkelmatten حتى Furi، فيما يُقدِّم مركز Zermatt Alpin بدوره، أدلَّة خبراء للمتسلقين على مدار السنة.

مورين

السياحة في الريف السويسري
مورين هي قرية معزولة تمامًا

مورين، قريةٌ جذَّابةٌ ذات مناظر خلَّابة، تقع على رفٍّ من جبال الألب، وتُشكِّل شرفة تطلُّ على شقٍّ حادٍّ في وادي Lauterbrunnen. مورين، مكانٌ مثالي لمحبِّي رياضة المشي لمسافات طويلة، الذين يرغبون في الاستمتاع بجمال سويسرا الطبيعي. هذه القرية معزولة تمامًا عن حركة السيَّارات؛ من مورين، يأخذ التلفريك الزائر في رحلة بديعة إلى قمَّة شيلثورن. ومن هناك، يمكن المتعة بمناظر بانوراميَّة استثنائيَّة، واحتساء الكوكتيلات في مطعم Piz Gloria.
يرجع التطوُّر السياحي في المنطقة إلى البريطانيين، الذين أتوا إلى المكان في القرن العشرين، وذلك للانغماس في الرياضات الشتويَّة المُفضَّلة لديهم، وقد نجحوا في إعادة خلق جو دافئ ومناسب يذكرهم بإنجلترا. تم تأسيس نادي قندهار للتزلُّج  Kandahar Ski Club سنة 1924.

التعليقات